"حزب الله" يستعد لطرد "حماس" من بيروت لمشاركتها في معارك "القصير"

7

(شبكة الرحمة الإسلامية) – كشفت مصادر مطلعة عن تأزم الوضع بين حركة حماس وحزب الله اللبناني وخصوصًا بعد البيان الأخير للحركة والذي دعت فيه حزب الله اللبناني للخروج من سوريا.

وأوضحت تلك المصادر أن قيادات حزب الله تدرس خططًا لطرد جميع قيادات وعناصر حماس من بيروت بشكل نهائي وكامل.

كما تشير الأنباء الواردة من بيروت إلى أن قوات حزب الله التي قاتلت في القصير أسرت خمسة مقاتلين على الأقل من حماس شاركوا في الحرب في المدينة إلى جانب اكتشاف استخدام المقاتلين المناوئين للأسد أسلحة كان حزب الله قد سلمها لحماس لاستخدامها ضد القوات الصهيونية.

ودفع ذلك “وفيق صفا” المسئول عن المجهود الحربي في حزب الله والذي يعتبر رئيسًا لأجهزة الاستخبارات في الحزب باستدعاء “علي بركة” ممثل حركة حماس في بيروت، وأبلغه بأن يغلق علي الفور مكتب حركة حماس في الضاحية الجنوبية، وأن عليه أن يغادر وعلى الفور هو وأفراده العاصمة اللبنانية، كذلك أبلغه أن جميع خلايا حركة حماس في جنوب لبنان ستغادر هي أيضًا، وعلي الفور رفع الحزب الحراسات التي كان يوفرها لقيادات حماس بلبنان.

ورغم أن علي بركة مسئول حماس في لبنان نفي هذه المعلومات، إلا أن عناصر لبنانية وسورية عديدة أكدتها، موضحة أنه إذا لم تنفذ حماس هذه الأوامر بشكل كامل فإن حزب الله سيطرد عناصرها بالقوة من كافة المناطق التي يسيطر عليها، وخاصة الموالين منهم لجناح زعيم الحركة خالد مشعل. وفقًا لصحيفة الأهرام المصرية.

في نفس السياق, أكدت صحيفة صندي تايمز البريطانية في تحقيق لها من القصير هذه المعلومات, وأشارت إلى أن عناصر حماس استفادوا من التدريبات الهندسية والعسكرية التي تلقوها في معسكرات حزب الله ليستخدموها في القصير. وقالت الصحيفة نقلاً عمن أشارت إليه بأنه أحد مقاتلي حزب الله في المدينة إن مقاتلي حماس شاركوا المسلحين في المدينة (من جبهة النصرة والفاروق ولواء التوحيد) المعارف العسكرية التي تلقوها من قبل حزب الله وسوريا في لبنان وعلى الأراضي السورية, في حفر الأنفاق وهندستها, وفي تفخيخ المباني والحقول الزراعية.

المصدر: أحرار برس

الثلاثاء,25 يونيو 2013  02:39 ص

Baca artikel lainnya...

Comments are closed.