حكومة النهضة التونسية تستنجد بواشنطن في مواجهة القاعدة

16

(شبكة الرحمة الإسلامية) – طلب وزير الدفاع عبد الكريم الزبيدي من الولايات المتحدة الأمريكية “دعما لوجستيا” للجيش التونسي لـ”تعزيز قدراته العملياتية” في مواجهة خطر تنظيم القاعدة على الحدود الغربية والجنوبية للبلاد.

واكد وزير الدفاع خلال لقائه مع غوردن غراي السفير الاميركي بتونس “حاجة الجيش الوطني للدعم اللوجستي لتعزيز قدراته العملياتية، ومساعدته على القيام بمهامه الاصلية ضمانا للاستقرار بالمناطق الحدودية”.

 يذكر ان عمليات تهريب الأسلحة قد انتشرت على الحدود بين ليبيا وتونس منذ الإطاحة بنظام العقيد الليبي الراحل معمر القذافي كما يعتقد أن الجماعات المتطرفة التي تحسب على تنظيم القاعدة هي المورطة في تهريب الاسلحة.

وقد شهدت منطقة بئر على بن خليفة خلال شهر فيفري الماضي تبادلا لاطلاق النار بين عناصر سلفية محسوبة على تنظيم القاعدة وقوات الامن الوطني كما شاعت أنباء حول تسلح اطراف سلفية داخل تونس. وكان للرسالة التي وجهها زعيم تنظيم القاعدة للـ”الاخوة بتونس” دور كبير في اشعال أعمال عنف داخل الولايات تحت قيادة أطراف سلفية جهادية.

المصدر: شبكة المراسلون الإسلامية

Baca artikel lainnya...

Comments are closed.