Berita Dunia Islam Terdepan

انتفاضة الأردن .. هل تتحول إلى ثورة؟!

2

(شبكة الرحمة الإسلامية) – لليوم الثاني على التوالي يواصل الأردنيون في مختلف المدن والمناطق الأردنية المظاهرات الغاضبة رداً على قرارات الحكومة برفع أسعار المحروقات، ولأول مرة رفع المتظاهرون شعارات “الشعب يريد إسقاط النظام” وقد سقط أول قتيل أردني برصاص قوات الأمن في مدينة إربد.

 وقد قام المتظاهرون بإنزال صورة الملك عبد الله الثاني وإحراقها في منطقة “ذيبان” وهتفوا: “الشعب يريد إسقاط النظام” وهو الشعار الذي انطلق في العواصم والمدن العربية التي شهدت الثوارات ضد الأنظمة الحاكمة.وقد امتدت المظاهرات في مختلف المدن الأردنية ففي المزار الجنوبي تم احراق مبني المحكمه ومؤسسات حكومية أخرى ، وتصاعدت الهتافات في دوار الداخلية: الشعب يريد اسقاط النظام.

 ونفذ الآلاف اعتصاماً مفتوحاً على دوار العقبة حيث أغلقوا كافة طرق المدينة بالحجارة والاطارات المشتعلة ، وحاولوا اقتحام مبنى المحافظة.

 وفي الكرك تم حرق مبنى محكمة الكرك والمؤسسه الاستهلاكية.

 وفي معان منعت قوات الدرك المتظاهرين من اقتحام مبنى المحافظة.

 وفي مأدب هتفت مسيرة جماهيربة مطالبة باسقاط الحكومة ، وتصدى لها الدرك بالغازات المسيلة للدموع.

 وفي السلط تجمهر مئات المتظاهرين بالقرب منزل عبدالله النسور رئيس الوزراء الأردني في منطقة الدبابنة وقاموا باغلاق الطريق العام واشعال الاطارات .

 قام المتظاهرون بإغلاق الشارع الرئيسي المؤدي للبتراء في لواء الشوبك وردد المتظاهرون هتافات عالية السقف: “يا عبدالله يا بن حسين فلوس الأردن راحت وين”.

 وتم احراق سيارة متصرف لواء بني كنانة في إربد بعد احراق اجزاء من مبنى المتصرفية .

 وفي الطفيلة أغلقت المحلات التجارية أبوابها.

 وقام متظاهرون بحرق قصر العدل في السلط.

 كما أقدم مجهولون على إضرام النار في منزل محافظ معان، عبدالكريم الرواجفة، الذي يقع قرب مكان اعتصام مفتوح ينفذه الآلاف من أبناء محافظة معان، بمنطقة دوار العقبة.

 

المصدر: وكالة الأنباء الإسلامية – حق

Baca artikel lainnya...
Comments
Loading...