19شهيدًا بينهم 7 أطفال و180 جريحًا حصلية العدوان على غزة

26

(شبكة الرحمة الإسلامية) – بدأ جيش الاحتلال الصهيوني اليوم الثالث من العدوان على قطاع غزة بقصف عشرات الأهداف بشكل عنيف ومتواصل في مناطق متفرقة من القطاع، وارتفع عدد شهداء العدوان المتواصل على قطاع غزة منذ مساء أمس الأربعاء إلى 19 شهيدًا في مقدمتهم نائب القائد العام  لكتائب القسام أحمد الجعبري، وأكثر من 180 جريحًا، في عشرات الغارات الصهيونية شملت معظم أنحاء غزة.
وكشفت مصادر طبية في قطاع غزة لمراسل “المركز الفلسطيني للإعلام” أن من بين الشهداء 7 أطفال وسيدة حامل واثنين مسنين و180 إصابة، وذلك بعد ارتقاء 3 شهداء في قصف صهيوني غادر لمنزل في شارع السكلة في بلدة بيت حانون في وقت متأخر من مساء اليوم الخميس.
وقال الدكتور أشرف القدرة الناطق باسم وزارة الصحة الفلسطينة إن الطائرات الحربية الصهيونية استهدفت سيارة مدنية في بلدة بيت حانون، واستشهد على إثرها الطفل فارس البسيوني (9 أعوام)، والطفل عدي جمال ناصر (16 عامـًا) ، والطفل طارق جمال ناصر (14 عامـًا)، وإصابة والد الأطفال ناصر بجراح خطيرة.
وكانت الطفلة حنين طافش (10 شهور) استشهدت في وقت سابق من مساء اليوم الخميس في مجمع الشفاء الطبي بغزة متاثرة بجراحهـا التي أصيبت بها في غارات صهيونية سابقة. 
من جانبه، أعلن وزير الصحة بغزة مفيد المخللاتي أن “ما يحدث على أرض غزة  الآن هو جريمة من جرائم الحرب استكملت كل جوانبها، فالتهديد الإسرائيلي بحرب شاملة على قطاع غزة إنما يريد أن يعيد ذكرى حرب الفرقان، حينما قتل بدم بارد ما يزيد عن 1520 من أبناء شعبنا وجرح ما يزيد عن 5000”.
 ويواصل طيران الاحتلال شن غارات جوية عنيفة بين الحين والآخر على مناطق وأهداف متفرقة في قطاع غزة حتى اللحظة.

المصدر: غزة – المركز الفلسطيني للإعلام

Baca artikel lainnya...

Comments are closed.